عن المركز

منذ إنشاءه فى عام 1998 يعد مركز ألفا سكوب الأول من نوعه فى مصر كونه مركز متخصص فى أمراض الجهاز الهضمي والكبد بكل فروعه الدقيقة تقنيات الفحص المتقدمة مثل مناظير الجهاز الهضمي المتطورة، منظار الكبسولة، وحدة فحص حركية المريء والقولون، الأشعة التداخلية لأورام الكبد والبنكرياس، وكثير من الفحوصات التي يندر وجودها فى مكان واحد.

بالإضافة لذلك ، يضم المركز نخبة منتقاة أساتذة التخصص من كبرى جامعات مصر، يعملون فى داءب على تقديم أفضل خدمة الى جانب مراعاة أقصى معايير الدقة فى تعقيم الأجهزة و الوصول الى اعلي المستويات العالمية فى تطوير الأداء الطبي داخل المركز.

ولذلك تجد مركز ألفا سكوب دائما سباق فى تقديم احدث الأجهزة والوسائل الطبية الى السوق المصري وعلى سبيل المثال لا الحصر كان المركز سباق فى دخول تقنية منظار الــ NBI للكشف المبكر عن أورام الجهاز الهضمي والتعامل معها والتخلص منها وهى فى المهد ولا تتجاوز مليمترات. وكذلك تقنية الكبسولة التي يبتلعها المريض وتتجول فى الجهاز الهضمي لمدة تسع ساعات تلتقطا وتبث صورا على الهواء مباشرة" مما يتيح لنا تشخيص أدق أمراض الجهاز الهضمي وخصوصا أمراض الأمعاء الدقيقة. كما يوجد فى ألفا سكوب وحدات متخصصة يندر وجودها فى أماكن اخري مثل وحدة حركية المريء والقولون ووحدة علاج إمراض القنوات المرارية والبنكرياس وعيادة متخصصة للأطفال مرض الجهاز الهضمي والكبد. وأخيرا وليس أخرا، يعمل مركز ألفا سكوب على تحديث آليات العمل بالمركز وفق المعايير العالمية من حيث الجودة فى الأداء وتعقيم الأجهزة والرعاية الطبية الشاملة، بما فى ذلك التخدير الآمن للمرضى أثناء فحوصات المناظير. لذلك نحن دائما نرحب بكم وبأراءكم للعمل على التحديث والتطوير من أجل راحتكم.